الفتوى الجماعية

س: ما رأي سماحتكم في المقولة التي تقول: إن أمور العصر تعقدت وأصبحت متشابكة، لذلك لا بد أن تخرج الفتوى من فريق متكامل يضم كافة المختصين بجوانب المشكلة أو الحالة ومن بينهم الفقيه؟

ج: إن الفتوى يجب أن تستند إلى الأدلة الشرعية، وإذا صدرت الفتوى عن جماعة من أهل العلم كانت أكمل وأفضل للوصول إلى الحق، لكن هذا لا يمنع العالم أن يفتي بما يعلمه من الشرع المطهر[1].
  1. نشرت في مجلة الدعوة في العدد (1480) بتاريخ 17/9/1415 هـ. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 426/8).

فتاوى ذات صلة