ما حكم من جامع أهله قبل الإفاضة؟

رجل جامع قبل الإفاضة، وحجَّ بعدها عدَّة حجج، لكنه لم ينوها قضاءً؟

حجه باقٍ إن كان قبل التَّحلل الأول، وقد رمى الجمرة، لكن عليه فدية.
س: قبل الإفاضة؟
ج: ولو، إن كان قد رمى وحلق وتحلل التَّحلل الأول فحجه صحيح، إنما يفسد حجه إذا كان قبل التحلل الأول، يعني وطأ بعرفة أو بعد عرفة لكن قبل أن يطوف، قبل أن يرمي، قبل أن يحلق، قبل أن يفعل شيئًا من التَّحلل. 

أما إن كان بعد رمي الجمرة أو بعد الطواف؛ فحصل التَّحلل الأول، ويكون الحج صحيحًا، وعليه فدية عن الجماع قبل كمال التَّحلل.
س: وهل من شرطه نية القضاء لو حجَّ بعده عدة حجج؟
ج: حجه صحيح، وعليه الفدية، والحج الثاني صحيح، والعمرة الثانية صحيحة.

فتاوى ذات صلة