حكم الاكتتاب في شركات المساهمة

السؤال:
في الآونة الأخيرة أصبحنا نرى في إعلانات الاكتتاب لشركات المساهمة ما ينص على: أن إيرادات مبالغ الاكتتاب أثناء الاكتتاب والتخصيص سوف تقيد في حسابات الشركة، والمعروف أنه لا يسمح نظام الشركات بالصرف من مبالغ الاكتتاب حتى تسجل الشركة بعد صدور شهادة من البنك بالاكتتاب، من هذا يتضح لنا أن أي إيرادات ما قبل تسجيل الشركة والتخصيص هي عبارة من فوائد بنكية، وهو ضمان البنك عن الشركة، فما حكم المساهمة في هذه الشركات، علما بأن المساهمة في هذه الشركات استثمار طيب بالإضافة إلى أنه يساعد بالبنية الاقتصادية للوطن؟

الجواب:
ما فهمنا أن في هذا ربا، ما دام أنه يدعو للمال، إذا تجمع المال أعان الشركة ما ندري شيء، لكن لا يستعمل هذا المال في الربا، يجمع ويحفظ في أي بنك، فإذا تم المطلوب وتم الإعلان عن الشركة والموافقة عليها انتهى الموضوع.
لكن هذا المال المجموع لا يستعمل في الربا، لا بأس أن يستعمل في أشياء أخرى غير الربا، يستعمل في مصالح للمساهمين، ينفعهم في سلع تشترى ثم تباع بفائدة، أما أن يدفع إلى بنوك أخرى بالربا هذا لا يجوز.

فتاوى ذات صلة