حكم الاقتصار على معرفة الآيات الكونية مع عدم الإلمام بالعلوم الشرعية

السؤال:
أنا شاب في متقبل دراستي الجامعية، واتجهت لمعرفة آيات الله في البحار والجبال وفي الكواكب وفي النفس البشرية، هل يجوز أن أتعلم هذا وأنا لم أتعلم بشكل جيد باقي العلوم الشرعية؟ هل اتجاهي هذا جائز أم أتركه أفيدونا أفادكم الله؟

الجواب:
عليك بالعناية بالعلم الشرعي حتى تعرف أحكام الله وما أراده الله منك وما حرم الله عليك، وهذه الأمور تدرك بأدنى عمل وأنت تدرس تنظر في آيات الله، وأنت تدرس في ليلك ونهارك، آيات الله بارزة: النجوم، الشمس والقمر، والسماء والأرض كلها بارزة تنظرها وتراها وأنت في دراستك وَفِي الْأَرْضِ آيَاتٌ لِلْمُوقِنِينَ [الذاريات:20]، إِنَّ فِي اخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَّقُونَ [يونس:6]
المقصود أن الآيات واضحة وبينة لمن أرادها ولا تمنعك من الدراسة التي أنت بها، أهم دراسة العلوم الشرعية والإقبال عليها والحرص عليها، ومع ذلك أنت تفكر في هذه الأمور التي تنفعك وتزيدك إيمانا بالله، وأنه الحق العظيم، وأنه الخلاق العليم، وأنه المستحق لأن يعبد وحده ويطاع أمره وينتهى عن نهيه .

فتاوى ذات صلة