الحكم على حديث: «اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا»

السؤال:
ما صحة حديث: اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا فقالوا: وفي نجدنا، فسكت. وهل صحيح أن قرن الشيطان يطلع من نجد؟

الجواب:
هذا صحيح حديث صحيح اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا ، وفي نجدنان فأعادها مرات، ثم قال: هناك قرن الشيطان يعني في الشرق، وأنه في نجد، وفي الشرق كله، ونجد بين الرسول ﷺ أن هناك مضر وربيعة عندهم من الشر والجفاء، قال: أصحاب الإبل.
بين عليه الصلاة والسلام أن قبائل العرب عندها من الجهل وعندها من الشر ما عندها إلا من هداه الله، وليس المقصود نجد فقط، المقصود به الشرق هاهنا من حيث يطلع قرن الشيطان، يعني من الشرق كله شرق المدينة وشرق الدنيا كلها، لأنه هناك وجد أصناف البدع وأصناف الشرور وظهرت الشيوعية وظهر الفساد هناك في الشرق.
وكذلك يوجد في الجزيرة هذه من الشرور وارتد كثير من العرب بعد موته ﷺ، وشر في بني حنيفة، وبني أسد، وفي بني تميم، وادعى بعضهم النبوة، مسيلمة في بني حنيفة، وسجاح في بني تميم، وطليحة في بني أسد، وعماها شر كبير، ثم هداهم الله ودخلوا في دين الله، ولكن الشر من جهة خراسان ومن جهة ما وراء ذلك من جهة الصين ومن جهة البلاد .... فيها شر كثير،......

فتاوى ذات صلة