الحكم على حديث دخل النار رجل في ذباب

السؤال:

حديث دخل النار رجل في ذباب هل هذا صحيح أم لا؟

الجواب:
لا بأس به، رواه أحمد بإسناد جيد، ومعناه أنه تقرب بالذباب للصنم فدخل به النار نعوذ بالله فإذا تقرب بالذباب أو بالدجاجة أو بالذبيحة أو بالدراهم إلى الأصنام أو إلى غيرها من المعبودات من دون الله صار شركًا بالله ، فهذا فيه الحذر من الشرك، وضرب به النبي ﷺ المثل ليحذر من الشرك، الله جل وعلا قال: فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ [الكوثر:2]، قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ۝ لَا شَرِيكَ لَهُ [الأنعام:162، 163]. 
فمن قرب لغير الله وإن كان شيئًا حقيرًا يكون شركًا بالله ​​​​​​​، فيجب على المؤمن أن يطهر نفسه وعقيدته من سائر أنواع الشرك ومنها الذبح لغير الله، وفي الحديث لعن الله من ذبح لغير الله.

فتاوى ذات صلة