درجة حديث: لا غيبة في فاسق

السؤال:

حديث: لا غيبة في فاسق؟

الجواب:
ليس بصحيح، لكن جاء بالأدلة ما يدل على جواز غيبة الفاسق فيما أظهر، مثل قول النبي ﷺ لما أستأذن عليه بعض الناس قال: بئس أخو العشيرة، أو قال: بئس ابن العشيرة فلما دخل عليه انبسط له، فقالت له عائشة في ذلك، فقال: يا عائشة: إن شر الناس من تركه الناس اتقاء شره.
فالمقصود أنه إذا كان معروفا بالبدعة، معروفا بالفسق الظاهر، فلا غيبة له، إذا قيل إن هذا فلانا يفعل كذا احذروه ابتعدوا عنه، هذا لا غيبة له في هذا الشيء الذي أظهره من البدعة والمنكر.

فتاوى ذات صلة