حكم دفن الموتى في المساجد واتخاذها قبوراً

السؤال:

حكم دفن الموتى في المسجد واتخاذوه مزار، ويستثمروا منها فلوس؟

الجواب:

هذا منكر، لا يجوز الدفن في المساجد، المساجد ما هي مقبرة، الموتى تدفن خارج المساجد في الصحراء، في محلات في الصحراء، أما المسجد ما يجوز الدفن فيه، ولا يجوز أن يقام مسجد على القبور، لا يقبر فيه ولا يقام على القبور الاثنين، يقول النبي ﷺ: لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد.

ويقول ﷺ: ألا وإن من كان قبلكم كانوا يتخذون قبور أنبيائهم وصالحيهم مساجد، ألا فلا تتخذوا القبور مساجد فإني أنهاكم عن ذلك ينصحون ويعلمون، وإذا دفن في المسجد ينبش وينقل إلى المقبرة ولا يجوز بقاؤه في المسجد.

فتاوى ذات صلة