ما واجب المسلمين تجاه إخوانهم بسوريا؟

ما رأيكم فيما يتعرض له المسلمون في سوريا من حربٍ إباديَّةٍ؟

قولنا فيها معروف؛ أن الواجب على الدول الإسلامية أن يُساعدوا المسلمين هناك، وأن يأخذوا على يد الدولة النُّصيرية في هذا الباب، وأن يُصلحوا بينهم وبين الشعب السوري بما يرفع النزاع ويحلّ الوئام بين الدولة والشعب على أساس من الكتاب والسنة، فإن الشعب المسلم لا يُرضيه إلا أن تخضع الدولةُ لدين الله، وأن تحكم شريعة الله، وأن تمنع ما حرَّم الله، هذا هو الذي يُرضي الشعب السوري: الإخوان المسلمين، وغيرهم من المسلمين، فالنزاع بينهم وبين الشعب المسلم الذي يغار لله ويُنكر المنكر.
فالواجب على الدول الإسلامية وعلى المجاورين وعلى غيرهم أن يتَّقوا الله في ذلك، وأن يتوسَّطوا في الإصلاح بين هؤلاء حتى تخضع الدولةُ لحكم الله، وحتى تنفذ شرع الله، وحتى تقوم بما يلزم فيما يتعلق بالشعب: من أمره بالمعروف، ونهيه عن المنكر، وتحكيم الشرع فيه، هذا هو الذي به تزول الوحشة بينه وبين الشعب، والله المستعان.

فتاوى ذات صلة