كيفية التسليم في ختام الصلاة

من عبدالعزيز بن عبدالله بن باز إلى حضرة الأخ المكرم أ. أ. ع. خ وفقه الله. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد: إشارة إلى استفتائك المقيد في إدارة البحوث برقم 1221 في 23/4/1405 هـ. نفيدك بأنه جرى النظر فيه وإليك جواب كل سؤال عقبه:
س: هل يجوز للإمام في السلام من الصلاة أن يقول السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أو يكتفي بقول السلام عليكم ورحمة الله، وهل إذا زاد في السلام لفظ: وبركاته، تكون الصلاة باطلة أم صحيحة؟.

ج: الأفضل الاقتصار على السلام عليكم ورحمة الله؛ لأن هذا هو المحفوظ عن النبي ﷺ. وأما زيادة وبركاته ففي ثبوتها خلاف بين أهل العلم، والأفضل تركها، وإن أتى بها لم تبطل الصلاة بها.
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم[1].
  1. صدر من مكتب سماحته برقم 1667 \2 في 15\ 8 \ 1405 هـ. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 11/164).

فتاوى ذات صلة