حكم محرم ذبح الهدي قبل يوم النحر

السؤال: سؤاله الثاني - سؤال شريف سعدون الشريف من العراق- يقول: طلب منا بعض الرفاق نحر هدينا فور وصول مكة فذبحنا في خمسة وعشرين ذي القعدة، والآن ذهبت أيام التشريق وقد رأينا جميع الناس يذبحون في يوم العيد فما بعده، فهل عملنا صحيح؟ وما الذي يجب علينا وفقكم الله؟ علماً أننا الآن عازمون على الذهاب عن السعودية، جزاكم الله عنا خيراً؟ 

الجواب: الواجب على من عليه هدي لكونه حج قارناً أو متمتعاً بالعمرة إلى الحج أنه يذبح أيام الذبح، وهي الأيام التي ذبح فيها النبي وأصحابه عليه الصلاة والسلام، يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة أربعة أيام، هذه أيام الذبح، والنبي ﷺ قدم ومعه هدي إبل فلم يذبحها حتى جاء يوم العيد، وهكذا أصحابه، فالذي ذبح قبل العيد عليه أن يعيد، إذا ذبح هديه قبل أن يتعيد قبل يوم العيد عليه أن يعيد ذلك، يشتري في مكة هدي ويذبح في مكة بعد الحج متى تيسر له ذلك، يذبح في مكة في الحرم ويقسمه بين فقراء مكة بين الفقراء في الحرم، بدلاً من ذاك الهدي الذي ذبحه قبل وقته، فإن كان عاجزاً ليس عنده قدرة فإنه يصوم عشرة أيام بدلاً من ذلك الهدي، هذا هو المشروع ونسأل الله للجميع التوفيق. نعم.
المقدم: شكراً لسماحة الشيخ عبد العزيز .

فتاوى ذات صلة