حكم المكث في منى إلى منتصف الليل فقط

السؤال: هنا رسالة وصلت إلى البرنامج من البحرين -المحرق باعثتها إحدى الأخوات من هناك تقول (ش. م. ع) دولة البحرين، أختنا تسأل مجموعة من الأسئلة في سؤالها الأول تقول: إنها قامت بأداء فريضة الحج وكانت تترك مع الفوج منى عند منتصف الليل وقال لنا المسئولين عن الفوج: إن ذلك يجزئ عن البيات فهل حجها صحيح؟ 

الجواب: نعم حجها صحيح وليس عليها شيء وإذا أقامت في ليالي منى أكثر الليل كفى، ولكن المبيت والبقاء في منى أفضل كما فعله النبي ﷺ وأصحابه، أما من انتقل من منى في النصف الأخير إلى مكة أو إلى مكان آخر فإن مبيته صحيح ولا يضره ذلك. نعم.
المقدم: في النصف الأخير إذا انتقل في النصف الأخير؟
الشيخ: نعم يعني: بعد مضي نصف الليل نعم، أو مثلاً ذهب في أول الليل إلى مكة للطواف أو غيره، ثم رجع غالب الليل في منى كفى ذلك.
المقدم: المهم أن يبقى نصف الليل سواء كان من أول الليل أو من آخره؟
الشيخ: نعم.. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً. 

فتاوى ذات صلة