الإفطار في رمضان بحجة العمل

السؤال: يسأل ثانية ويقول: أفطر رمضان وأنا في العراق من أجل العمل الذي أعيش منه أولادي، ولكن أستطيع إعادة الصيام عند العودة إلى مصر فما حكم ذلك؟ بارك الله فيكم.

الجواب: ما دمت قد نويت الإقامة في العراق للعمل عليك أن تصوم، إن كنت نويت أن تقيم رمضان أو ما هو أكثر من رمضان في العراق أو في غيره فعليك أن تصوم مع الناس، وليس لك عذر في الإفطار، هذا الذي عليه جمهور أهل العلم أن عليك أن تصوم ولست في حكم المسافر، بل تصوم مع الناس، فإذا أصابك ما يمنع من مرض أو سافرت في أثناء رمضان لك أن تفطر بالسفر والمرض، أما وأنت مقيم تعمل فعليك أن تصوم مع المسلمين، وليس لك الإفطار، ومتى أفطرت من دون عذر سفر ولا مرض فعليك التوبة إلى الله وعليك القضاء. نعم.
المقدم: بارك الله فيكم. 

فتاوى ذات صلة