حكم لبس المرأة للقفازين أثناء الصلاة

السؤال: السائلة من مدينة الزلفي المستمعة (خ. محمد ) تقول: أسأل سماحة الشيخ عن حكم لبس القفاز لليدين في الصلاة في المسجد أثناء شهر رمضان المبارك؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب: نعم، هذا هو الأفضل، أن تستر كفيها، في البيت وفي المسجد هذا هو الأفضل، ولو صلت مكشوفة الكفين ولكن لا يراها الرجال صح، والسنة كشف الوجه إذا كان ما يراها الرجال كشف الوجه، أما إذا كان يراها الرجال تستر وجهها وكفيها جميعًا مع بقية بدنها، أما إذا كانت في البيت فإنها تستر بقية البدن ما عدا الوجه، فالسنة كشف الوجه، إذا كان عند النساء أو ما عندها أحد، وأما الكفان فالأفضل سترهما إذا كان ما عندها أحد بالقفازين وإن كشفتهما فلا حرج إذا كان ما عندها إلا نساء أو ما عندها أحد. نعم.  

فتاوى ذات صلة