حكم ركعتي الوضوء وصلاتها في أوقات النهي

السؤال: يقول: استناداً لحديث بلال : ما توضأت إلا وصليت ركعتين بعد الوضوء، فأنا أتوضأ أحياناً في أوقات نهي، مثال ذلك بعد صلاة العصر، أو بعد صلاة الفجر، أو عند غروب الشمس وعند طلوعها مثلاً فهل علي إثم إذا ما صليت ركعتي الوضوء جزاكم الله خيراً؟

الجواب: المستحب الوضوء، المستحب الصلاة إذا توضأ الإنسان يصلي ركعتين سنة الوضوء في أي وقت ولو في وقت النهي؛ لأن الرسول ﷺ قال: من توضأ مثل وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر له ما تقدم من ذنبه.
فالمقصود أنه ﷺ كان إذا توضأ صلى ركعتين ورغب الناس في ذلك عليه الصلاة والسلام، ويقال لها: سنة الوضوء، فلا مانع أن تصلى في وقت النهي وغيره لأنها سنة مؤكدة، نعم. 

فتاوى ذات صلة