حكم تظاهر المرأة الحائض بالصيام في رمضان حياءً

السؤال: بعد هذا رسالة من اليمن بعثت بها إحدى المستمعات رمزت إلى اسمها بالحرفين (أ) و (م) أختنا تسأل عن حكم من تظاهرت بالصيام في رمضان أثناء العذر الشهري وذلك حياءً، هل عليها في ذلك إثم؟

الجواب: ليس عليها إثم إذا ما بينت أنها حائض، لكن لا تصم لا تنو الصيام، أما إذا سكتت ولم تقل: إني حائض ولم تقل: إني مفطرة ما يضرها ذلك، لكن إذا كانت تنوي الصوم هذا لا يجوز هذا منكر الصوم باطل، أما كونها تجلس معهم ولا تأكل مع الآكلين لأجل الحياء وهي تأكل في وقت آخر، إلا إذا دعت الحاجة إلى هذا فلا بأس، ولكن لا حياء في الأمر هذا، الحمد لله، إذا أكلت مع الآكلين فلا بأس.
المقصود: إذا دعت الحاجة إلى الحياء ولكنها لا تنوي الصوم ولا تصوم، إذا دعت الحاجة إلى الحياء ولم تأكل معهم فلا بأس، إذا كان لمصلحة شرعية. نعم.
المقدم: بارك الله فيكم. 

فتاوى ذات صلة