لتصفح نسخة الموقع السابقة اضغط هنا.

أطول وقتٍ يجوز للمسلم أن يُواصل فيه الصوم

إذا أراد أن يواصل فإلى السحر، مثلما قال النبي ﷺ: فأيكم أراد أن يواصل فليواصل إلى السحر، فلو ترك العشاء والفطور وصار أكله من السَّحر إلى السَّحر فلا بأس، لكن الأفضل أن يُفطر مع الناس، إذا غابت الشمسُ فالأفضل أن يُفطر ويقبل رخصةَ الله، ويقول ﷺ: إذا أقبل الليلُ من هاهنا، وأدبر النهارُ من هاهنا، وغربت الشمس؛ فقد أفطر الصائم، وقال ﷺ في الحديث الصحيح: لا يزال الناس بخيرٍ ما عجَّلوا الفطر، ويقول الله جل وعلا: أحبُّ عبادي إليَّ أعجلهم فطرًا، فهذا هو السنة: عدم التَّكلُّف.