الطهارة من الحدث

حكم إمامة من به سلس بول وصفة تطهره

الجواب: إذا كان السلس مستمراً معك وهو خروج الماء يعني البول فلا توضأ كالبول فلا تتوضأ إلا إذا دخل الوقت كلما دخل الوقت توضأ، وإذا توضأت تصلي بهذا الوضوء ما دمت في الوقت مثل المستحاضة التي أمرها النبي ﷺ أن تتوضأ لكل صلاة؛ لأن حدثها دائم وهو خروج الدم، ...

كيفية طهارة من لا يستطيع التحكم في الخارج من السبيلين

الجواب: مثلك مثل صاحب السلس والمستحاضة، عليك أن توضأ لوقت كل صلاة والحمد لله، إذا دخل وقت الصلاة تستنجي وتوضأ وضوء الصلاة، وتصلي في الوقت حتى يجيء الوقت الآخر ولو خرج شيء منك فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16] هكذا كل وقت، تستنجي وتوضأ ...

حكم نوم الجنب دون وضوء ولا غسل

الجواب: مكروه، السنة أن يتوضأ، أقل شيء يتوضأ، السنة يتوضأ ثم ينام، كان النبي ﷺ إذا أتى أهله يغسل فرجه ويتوضأ ثم ينامعليه الصلاة والسلام، وربما اغتسل قبل ذلك، فإذا اغتسل فهو أكمل، وإن نام واغتسل آخر الليل فلا بأس كما فعله النبي ﷺ، أما أن ينام بدون وضوء ...

حكم صلاة الجنب إذا لم يستطع الغسل بسبب البرد

الجواب: إذا وجد النار يسخن الماء يكون في المحل البعيد عن الهواء والبرد، في محل كن في غرفة في حمام ويغتسل، أما إذا كان عليه خطر ما وجد ماء، أو ماءً بارد لا يستطيع، ما عنده ما يدفئه به، أو في صحراء ما عنده ما يتقي به خطر البرد فيتيمم مثلما فعل عمرو بن العاص ...

حكم من صلى وهو على جنابة ناسياً ولم يعلم إلا بعد الصلاة

الجواب: الصلاة غير صحيحة، مادام علمت أنك جنب أو على غير طهارة فالصلاة غير صحيحة، لكن صلاة اللي صلوا معك وهم لا يعلمون صلاتهم صحيحة، أما أنت صلاتك غير صحيحة تعيدها؛ لأنك علمت أنك على حدث فعليك أن تعيد الصلاة كما لو صليت وأنت محدث حدثاً أصغر ثم علمت بعد ...

حكم الاستنجاء عند الوضوء

الجواب: الوضوء الشرعي إذا أطلق في الأحاديث عن رسول الله ﷺ؛ فالمراد به: أن يغسل وجهه ويديه، ويمسح رأسه وأذنيه ويغسل رجليه، هذا هو الوضوء الشرعي، وهو المذكور في قوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ ...

حكم الجنب إذا نام عن صلاة الفجر واستيقظ قبل طلوع الشمس

الجواب: إذا استيقظ الإنسان وهو جنب يبدأ بالغسل ولا يصلي وهو جنب، لقول النبي ﷺ: من نام عن الصلاة أو نسيها فليصليها إذا ذكرها لا كفارة لها إلا ذلك هذا وقتها يغتسل ثم يصلي، وليس له الصلاة وهو على الجنابة، سواء قام عند طلوع الشمس أو بعد طلوع الشمس، أو بعد ...

حكم الغسل على من احتلم في مِنى والماء قليل

الجواب: إذا احتلم الإنسان في مزدلفة أو في أي مكان فيه الناس مع الناس؛ فيلتمس الماء إذا احتلم يعني: رأى ماءً رأى المني في النوم هذا الاحتلام يعني: رأى أنه جامع المرأة أو قام واستيقظ رأى المني خرج من ذكره على فخذيه في سراويله، فهذا يلزمه الغسل غسل الجنابة، ...

هل تعيد الصلاة من أصاب ثيابها دم الإبل دون علمها؟

الجواب: لا قضاء، ما أصاب الثوب من نقط الدم ولم تعلميها إلا بعد الصلاة، فلا إعادة على الصحيح، إذا نسي الإنسان النجاسة أو جهلها في ثوبه، ولم يعلم إلا بعد الصلاة فلا قضاء عليه على الصحيح من أقوال العلماء؛ لأن النبي ﷺ كان ذات يوم يصلي وفي نعليه أذىً فأخبره ...

حكم الاغتسال على من احتلم

الجواب: إذا احتلم الرجل، أو المرأة؛ فإنهما يغتسلان، إذا رأيا الماء، وهو المني، أما احتلام بدون ماء ليس فيه غسل؛ لأن النبي ﷺ لما سألته أم سليم، قالت: يا رسول الله! إن الله لا يستحي من الحق، فهل على المرأة من غسل إذا هي احتلمت؟ أجابها عليه الصلاة والسلام ...

حكم الاكتفاء بغسل الجنابة عن الوضوء

الجواب: إذا اغتسل من الجنابة ناويًا الحدثين الأكبر والأصغر أجزأ عنهما، أما إذا ما نوى إلا الأكبر فقط فالذي ينبغي أن يتوضأ، وقد ذهب بعض أهل العلم إلى إجزائه عن الوضوء، لأن الأصغر يدخل في الأكبر، ولكن ظاهر الأحاديث خلاف ذلك، لقوله ﷺ: إنما الأعمال ...

حكم الاكتفاء بالغسل عن الوضوء

الجواب: السنة أن يتوضأ أولًا وضوء الصلاة كاملًا أو إلا رجليه، ثم يغتسل للجنابة، ثم يغسل رجليه بعد ذلك إذا كان لم يغسلها، وإن كان قد غسلها غسلها أيضًا مرة أخرى عملًا بالسنة، هذا إذا كان في الجنابة، وإن نوى الحدثين جميعًا واغتسل غسلًا كاملًا ولم ...

صفة الغسل من الجنابة

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: السنة أن يبدأ بالاستنجاء يغسل ذكره وما حوله ثم يتوضأ وضوء الصلاة، هذه السنة كما كان النبي يفعل ﷺ، كان يتوضأ وضوء الصلاة بعد أن يستنجي ...

حكم من يتهاون في الطهارة من الحدثين

الجواب: الواجب على المؤمن أن يتقي الله في طهارته، وأن يتوضأ كما أمره الله، ويغتسل كما أمره الله، ولا أظن مسلمًا يتعمد النقص في غسله ووضوئه وهو يعلم، فإذا كان يتعمد ذلك، ولا يغسل إلا بعض بدنه عن الجنابة، ولا يغسل إلا بعض الأعضاء في الوضوء، فصلاته ...