حكم الأذان والإقامة بالنسبة للمرأة

السؤال: بعد هذا رسالة من إحدى الأخوات المستمعات من ليبيا تقول: أختكم في الله (أ. ب. أ) أختنا لها جمع من الأسئلة في أحدها تقول: إن أمي تقيم الصلاة فأخبرتها أن ذلك ليس واجباً عليها لكنها تجاهلت فهل عليها شيء، جزاكم الله خيرًا؟

الجواب: ليس عليها شيء لكن تخبر أنه غير مشروع لها الإقامة، الإقامة مشروعة في حق الرجال الأذان والإقامة للرجال أما هي غير مشروع لها ذلك ونخشى عليها من الإثم، وأن تكون أتت ببدعة، فالمقصود الذي ينبغي لها ترك الإقامة، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا. 
فتاوى ذات صلة