حكم من لا يستطيع الوضوء والتيمم بسبب المرض

السؤال: تقول: امرأة أجريت لها عملية جراحية، فلا تستطيع الوضوء ولا التيمم، وكذلك لا تستطيع الصلاة وهي قائمة، أو جالسة، فكيف تكون الصلاة حينئذٍ؟

الجواب: تصلي بالتيمم إذا لم تستطع الماء، تصلي بالتيمم، ييممها أخوها، أو أمها، أو زوجها، أو بعض محارمها .. بالتراب تأمره تكون ناوية، وهو يمسح وجهها وكفيها بالتراب، التراب الخفيف، ليس من الشرط أن تفعله بيديها هي، إذا كانت عاجزة، ييممها أمها، أو أخوها، أو أبوها، أو زوجها، أو غيرهم من محارمها، يضرب التراب، ثم يمسح وجهها، وكفيها بيديه، بنية الوضوء، وهي تأمره بذلك، وتنوي ذلك، ويكفيها ذلك والحمد لله، ولا تصلي إلا بالتيمم، إذا كانت عاجزة عن الماء. نعم.
أما ما يتعلق بالخارج الدبر والقبل، هذا يكفي فيه الاستنجاء، الاستجمار باللبن، أو بالحجارة، أو بالمناديل، الخارج من الدبر والقبل، من البول والغائط، المريض يتمسح بالمناديل، حتى يزيل الأذى من دبره ومن قبله، ذكرًا كان أو أنثى، بشرط أن يكون ثلاث فأكثر، ثلاث مسحات فأكثر، حتى يزيل الأذى، وإذا كان عاجزاً، فالذي يمرضه يقوم بذلك، الممرضة للمرأة، والممرض للرجل، أو أمه، أو أخته، أو زوجته، يقوم بذلك، يزيل الأذى بالمناديل، وهذه حالته ضرورة، حالة ضرورة، ... للممرض أن يقوم به مع المريض، والممرضة مع المريضة، الرجل يتولاه الرجل، والمرأة يتولاها المرأة. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا.

 

فتاوى ذات صلة