مقدار ما يجب في الركوع والسجود من الأذكار

السؤال: له سؤال آخر يقول فيه: ما مقادير الأقوال والأفعال الواجبة والمستحبة في الصلاة؟

الجواب: الواجب في السجود: سبحان ربي الأعلى مرة، وفي الركوع: سبحان ربي العظيم مرة والزائد مستحب، يكرر ويأتي بقول: سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم اغفر لي هذا مستحب، وهكذا قوله: سبوح قدوس رب الملائكة والروح في الركوع والسجود، هذا مستحب كذلك الدعاء في السجود مستحب، وهكذا بين السجدتين يقول: رب اغفر لي، الواجب مرة، وإذا كرر كان أفضل، وإذا زاد: "اللهم اغفر لي وارحمني واهدني واجبرني وارزقني وعافني" كان أفضل مع الطمأنينة في الجميع وعدم العجلة، وهكذا إذا رفع من الركوع إن كان إماماً أو منفرداً يقول: "سمع الله لمن حمده ربنا ولك الحمد"، أو "اللهم ربنا ولك الحمد"، أو "ربنا لك الحمد" كله جاء، هذا الواجب، وإن كان مأموماً إذا رفع يقول: "ربنا ولك الحمد"، أو "ربنا لك الحمد"، أو "اللهم ربنا لك الحمد"، أو "اللهم ربنا ولك الحمد" كله حق، هذا الواجب والزائد مستحب، (حمداً كثيراً ... ) إلى آخره مستحب وهو الأفضل أن يكمل، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً وأحسن إليكم.
فتاوى ذات صلة