معنى قول الراوي: (تفرد به أحمد أو ابن ماجة)

السؤال: يروي بعض رواة الحديث أحاديث يذكر في آخرها: قولًا معناه: تفرد به أحمد ، أو تفرد به ابن ماجة، فما معنى هذا القول؟

الجواب: هذا يقوله ابن كثير كثيرًا في تفسيره، إذا قال: تفرد به أحمد معناه دون الستة يعني: دون البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة، وإذا قال: تفرد به البخاري ، معناه: عن بقية السبعة، وإذا قال: تفرد به ابن ماجة معناه عن بقية السبعة، وإذا قال: تفرد به النسائي كذلك عن بقية السبعة المذكورين، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا، يا أخ محمود عنوان البرنامج هو ما كتبت على الظرف الذي بعثت داخله رسالتك، وللتذكرة فالعنوان كالتالي:
المملكة العربية السعودية -الرياض- الإذاعة: برنامج نور على الدرب، مع شكرنا لك ولجميع الإخوة المستمعين الذين يسألون عن هذا البرنامج وعن غيره من برامجنا الأخرى.
الشيخ: لو تعيده مرتين؟
المقدم: يقول يسأل عن عنوان البرنامج وهو المملكة العربية السعودية -الرياض- الإذاعة: برنامج نور على الدرب. 

فتاوى ذات صلة