بيان المقصود بقوله تعالى: (رَوْحِ اللَّهِ)

السؤال:
هذا السائل صالح محمد من اليمن يقول في هذا السؤال: ما المقصود في قوله تعالى في سورة يوسف رَوْحِ اللَّهِ [يوسف:87] في الآية رقم السابعة والثمانين؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب:
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه.
المعنى: النهي عن اليأس من رحمة الله وإحسانه وجوده، رَوْحِ اللَّهِ رحمته وإحسانه إلى عباده وإنعامه عليهم جل وعلا، الإنسان منهي عن اليأس يقول جل وعلا في الآية الأخرى: لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ [الزمر:53] فسرها قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ [الزمر:53] في سورة يوسف: وَلا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ [يوسف:87] يعني: من رحمته وإحسانه وفرجه وتيسيره. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة