كيفية غسل النبي ﷺ وتكفينه والصلاة عليه

السؤال:
أحمد صالح النعيم من جدة، جامعة الملك عبدالعزيز ، يقول: سؤالي هو عن كيفية غسل النبي ﷺ، أو تكفينه والصلاة عليه ودفنه، وفقكم الله؟ 

الجواب:
الرسول ﷺ غسل في ثيابه، فإنهم سمعوا مناديًا، الصحابة لما اختلفوا هل يجردونه أم لا؟ سمعوا مناديًا من داخل البيت يقول: أن غسلوا رسول الله في ثيابه، فغسلوه بثيابه، وصبوا الماء عليه، وغسلوه في ثيابه عليه الصلاة والسلام، ثم كفنوه في ثلاثة أثواب بيض سحولية من كرسف، يعني: من قطن، ليس فيها قميص، ولا عمامة، كما جاء في حديث عائشة رضي الله عنها، ثم صلى عليه الناس عليه الصلاة والسلام فرادى، ما أمهم عليه إمام بل صلى عليه الناس ..، كل يدخل ويصلي عليه في المسجد عليه الصلاة والسلام. نعم.
فتاوى ذات صلة