توجيه لمن أرحامه بعيدون ولا يستطيع صلتهم

السؤال:
في ثالث أسئلة هذا السائل يقول: بحكم طلب العيش فقد تشتت الأسر، وأصبح من الصعب أن نصل أرحامنا، هل في ذلك إثم علينا -يا فضيلة الشيخ- رغم تباعد المسافات؟

الجواب:
عليك أن تتقي الله ما استطعت، لأن الله يقول سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا [البقرة:286]، صل رحمك بما تستطيع إذا كانوا فقراء وأنت قادر تواسيهم من مالك ولو بالمراسلة، ترسل لهم ما تيسر من المال، وإذا كانوا أغنياء ولو بالمكاتبة أو بالهاتف: كيف حالكم؟ كيف أنتم؟ من باب السلام والاطمئنان عن صحتهم، ويكفي هذا والحمد لله، نعم.
المقدم: أحسن الله إليكم.

فتاوى ذات صلة