حكم الإشارة بالسبابة في التشهد

السؤال:
هل رفع السبابة في التشهد سنة أم بدعة؟ وما الدليل على ذلك؟ مأجورين..

الجواب:
السنة الإشارة في التشهد كما كان النبي يفعل ﷺ، كان يشير بالسبابة في الأحاديث الصحيحة في تشهده الأول والأخير، يشير بها للوحدانية عليه الصلاة والسلام، ويقبض الأصابع كلها ويشير بالسبابة في التشهد الأول والأخير، ولا تزال منصوبة إلى سلامه من التشهد الأخير عليه الصلاة والسلام، وربما حلق الإبهام والوسطى وقبض الخنصر والبنصر وأشار بالسبابة تارةً يقبض أصابعه كلها ويشير بالسبابة، وتارةً يحلق الإبهام مع الوسطى ويقبض الخنصر والبنصر ويشير بالسبابة، هذا هو السنة إشارة للوحدانية، ويضع يده اليمنى على فخذه اليمنى واليسرى على اليسرى حال جلوسه للتشهد، وربما وضع يديه على الركبتين، وكان بين السجدتين يضعهما على الركبتين وربما وضعهما على الفخذين بين السجدتين، وفي التشهد يضع اليسرى على فخذه اليسرى أو على ركبته اليسرى واليمنى على فخذه اليمنى ويحلق إبهامها مع الوسطى ويشير بالسبابة، وربما قبض الأصابع كلها وأشار بالسبابة حال تشهده عليه الصلاة والسلام، نعم.

فتاوى ذات صلة