الأفضل ترك تقبيل الأيدي

السؤال:
بعد هذا ننتقل إلى الباحة عبر رسالة بعثت بها إحدى الأخوات المستمعات تقول المرسلة (ع. ق) أختنا لها عدة أسئلة في أحدها تقول: حدثونا سماحة الشيخ لو تكرمتم عن تقبيل يد من نحب ونقدر لكبر السن أو للعلم والفضل والتقوى؟

الجواب:
ترك التقبيل أفضل، ليس من عادة السلف التقبيل، ترك التقبيل أفضل، السلام والتحية والمصافحة، والمرأة مع المرأة أو مع محارمها، والرجل مع الرجل أو مع محارمه من النساء المصافحة كافية، وإن قبلت المرأة رأس أبيها فلا بأس طيب كانت فاطمة إذا دخلت على النبي ﷺ قبلته وأخذت بيده عليه الصلاة والسلام، وهو كذلك، أما اعتياد تقبيل أيدي الناس للتعظيم أو لأنه كبير في السن أو لأنه عالم ترك هذا أفضل.
المقدم: بارك الله فيكم، جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة