حكم قضاء الصلاة والصيام على من تاب من تركهما

السؤال:
رسالة وصلت إلى البرنامج من أحد الإخوة المستمعين يقول في أسئلته في هذه الرسالة: إذا كان الإنسان لا يصلي، ولا يصوم في فترة من حياته، ثم تاب وأقام الصلاة وصام رمضان هل يلزمه قضاء الصلاة والصيام؟ أم لا؟

الجواب:
الصواب أنه لا يلزمه ذلك، والتوبة تكفي والحمد لله، التوبة الصحيحة النصوح تكفي والحمد لله يقول النبي ﷺ: التوبة تجب ما قبلها والإسلام يهدم ما كان قبله، وتارك الصلاة يكفر بذلك، فإذا أسلم وتاب فليس عليه إعادة كسائر الكفار، إذا أرتد كسائر من ارتد ثم رجع لا يقضي. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا وأحسن إليكم.
فتاوى ذات صلة