حكم ترك المبيت بمنى لعذر

السؤال:
تقول في سؤالها الثاني: في يوم عيد الأضحى رميت الجمرة في منى ثم نزلت مكة فطفت بالكعبة.
الشيخ: أعد، أعد.
المقدم: تقول: في يوم عيد الأضحى رميت الجمرة في منى ثم نزلت مكة فطفت بالكعبة ثم ذهبت إلى منى وجلست في منى حتى غروب الشمس فقط، ثم نزلت إلى مكة ولم أبت في منى لأنني كنت مريضة وليس معي محرم، وأخت زوجي وزوجها ضاعوا علي وأريد أن أعرف ما الحكم في عدم المبيت في منى؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب:
رمي الجمرة يوم العيد، هذا حق وهذا هو المشروع جمرة العقبة وطوافك في يوم العيد هذا أيضًا طيب وهو أفضل الأوقات لطواف الحج يوم النحر، أما كونك بت في مكة ولم تبيتي في منى للعلة التي ذكرت فلا حرج عليك إن شاء الله وأنت معذورة إذا لم يتيسر لك المبيت في منى بسبب المرض وعدم وجود من ذكرت، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا. 
فتاوى ذات صلة