حكم من نسيت التقصير وجامعها زوجها

السؤال: أخذت عمرة أنا وزوجتي، وعند الانتهاء من السعي حلقت رأسي، أما زوجتي فلم تقصر من شعرها ناسية، وغادرنا مكة ورجعنا إلى بلادنا، ثم حدث الجماع بيني وبين زوجتي، فما حكم عمرتنا جزاكم الله خيرًا؟

الجواب: العمرة صحيحة إن شاء الله، وليس على زوجتك شيء ما دامت ناسية، ولكن عليها أن تقصر من شعرها متى نُبهت لذلك والحمد لله[1].
  1. نشر في مجلة (الدعوة) العدد 1635 في 28/11/1418هـ (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 17/ 437). 

فتاوى ذات صلة