نصيحة للآباء والأمهات بتوجيه الأبناء في الأمور الشرعية

السؤال:
هل من توجيه كريم للآباء والأمهات في توجيه أولادهم في السن المبكرة لتعويدهم على الأمور الشرعية؟

الجواب:
نعم، الواجب على الآباء والأمهات تعليم الأولاد وتوجيههم إلى الخير، تعليم البنين والبنات وإرشادهم فيما يتعلق بالصوم والصلاة، وما يتعلق بحيض المرأة وغير ذلك، يجب على الأب والأم إرشاد الأولاد يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا [التحريم:6]، الله جل وعلا أمرهم بهذا.
وقال ﷺ: كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته، فالرجل راع في أهل بيته ومسئول عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسئولة عن رعيتها كلهم راع.
فالواجب على الأب أن يعتني بالأولاد وأن يرشدهم، وهكذا الأم، كلهم مسئولون فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ ۝ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ [الحجر:92-93].
فالأب يعلم أولاده الذكور والإناث، والأم كذلك حتى ينشئوا على خير وعلى هدى وعلى بصيرة.
نسأل الله للجميع الهداية.
المقدم: اللهم آمين، أحسن الله إليكم يا سماحة الشيخ.

فتاوى ذات صلة