الشفعة في المنقول وفي الجار الذي ليس له شركة

السؤال:
هل في المنقول شفعة؟ وهل للجار شفعة إذا لم يكن هناك بينهما طريق مشترك؟

الجواب:
هذه... عند العلماء، والشيء المنقول الصحيح فيه شفعة ولكن فيه خلاف بين العلماء وحكم القاضي يزيل الخلاف، إذا نظر فيها القاضي ورأى الشفعة وعدم الشفعة فهذا إليه يجتهد فيما آتاه الله من العلم ويعمل بما يترجح عنده من القولين، وأحد القولين: أنه لا شفعة لمنقول، والثاني فيه شفعة.
وأما الجار الذي ليس له شركة فلا شفعة له، يعني جار مجرد الطريق العابر الواسع فهذا لا شفعة له، أما إن كان بينهما طريق خاص قد يسد بينهم وبين الجوارين أو الثلاثة والأربعة فبينهما شفعة على تفاصيل عند أهل العلم يعرفها القضاة ويحكم فيها القضاة.

فتاوى ذات صلة