مسألة في قصر الصلاة للحاج

السؤال:
بالنسبة لأهل مكة فهل لهم أن يقصروا الصلاة بمنى أم لا؟ وإذا ذهبوا إلى بيوتهم بالنهار هل يقصرون الصلاة؟

الجواب:
الحجاج يقصرون مع المسلمين، والرسول ﷺ لم يأمرهم بالإتمام لما حج حجة الوداع، ما قال: يا أهل مكة أتموا، فإذا صلوا مع الناس ثنتين فلا حرج وإن أتموا فلا حرج، وإذا رجعوا إلى مكة صلوا في مساجد مكة إتمامًا، لا يصلون في بيوتهم يصلون مع الجماعة إتمامًا، وإذا صلوا في منى مع الناس صلوا ركعتين ما داموا حجاجًا، وإن صلوا أربعًا فلا حرج؛ لأن بعض أهل العلم يرى أن أهل مكة يتمون مطلقًا فليس لهم القصر؛ لأن المشاعر ليست سفرًا[1].
 
  1. مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (30/ 199). 

فتاوى ذات صلة