حكم صلاة مريض بثوبه دم ولا يوجد غيره

مَن على لباسه بقع دمٍ هل يُصلي بها أو ينتظر حتى يحضر له لباسٌ نظيفٌ؟

يُصلي على حسب حاله، لا يدع الصلاة حتى يخرج الوقت، بل يُصلي على حسب حاله: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، والواجب على المسؤولين أن يغسلوا ما به من الدم، أو يبدلوا ثوبه بثوبٍ آخر، فإذا ضاق الوقتُ عليه ولم يبدلوا ثوبَه ولم يغسلوه صلَّى على حسب حاله، وأما إذا كان إبدال الثوب متيسرًا أو غسله متيسرًا فإنه يبدل أو يغسل قبل خروج الوقت، فإن تأخَّروا عنه فلا يجوز ترك الصلاة حتى يخرج الوقت، بل يُصلي في الوقت ولو كان في ثوبه شيءٌ من النَّجاسة: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ.

فتاوى ذات صلة