ما السُّنة في سجود التلاوة والشكر؟

س: سجود التلاوة الأفضل يقوم ثم يخر ساجدًا؟

لا، يُكَبِّر وهو جالس ويسجد، يكفي الحمد لله.
س: يُكَبِّر؟
الشيخ: أفضل، عند السجود بس، عند الهُوِيِّ.
س: ولو كان على غير طهارة؟
الشيخ: الصحيح ولو كان على غير طهارة.
س: هل له دعاء معين؟
الشيخ: مثل سجود الصلاة، ويحمد ربه ويثني عليه ويدعوه جل وعلا، ويقول: سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى.
س: مرة واحدة؟
الشيخ: على حسب ما تيسر، مرة أو أكثر، كلما جاءه أمر يَسُرُّه، الحمد لله.
س: هل يُسلِّم؟
الشيخ: ما فيه سلام ولا تكبيرة ثانية.
س: إذا جاءه ما يَسُرُّه من أمور الدنيا والآخرة وإلا من أمور الآخرة فقط؟
الشيخ: من الأمور التي تنفع المسلمين، تسر المسلمين تنفعهم.
س: إذا جاءه ولده؟
الشيخ: هذا ينفع هذا مما يسره.

فتاوى ذات صلة