هل يجوز استدبار الكعبة في قضاء الحاجة؟

بعض الأصوليين يقول أن رؤية ابن عمر هذه (للنبي ﷺ يقضي حاجته مستقبل الشام مستدبر الكعبة) كانت خاصة من خواص الرسول ﷺ فلا حجة فيها؟

لا، ما لهذا الكلام سَنَد، فِعْلُه ﷺ حجة، وقوله حجة: لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ [الأحزاب: 21].
س: إذا تعارض القول مع الفعل؟
الشيخ: القول مُقَدّم، لكن الفعل يُفَسِّر القول؛ أنه ليس للوجوب: إذا كان في الصحراء وَجَب، وفي البيوت لا، ما يلزم، لكن إذا ترك الاستقبال في البيوت فيكون حسنًا إن شاء الله، مثل ما قال أبو أيوب: ننحرف عنها، ونستغفر الله.

فتاوى ذات صلة