حكم القصر لمن انتقل من الرياض إلى الدرعية

السؤال:
يقول عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: لو سافرت ميلا لقصرت الصلاة، اقتداء بهذا الصحابي فإني أسافر من الرياض إلى الدرعية وصليت العشاء قصرا في صلاتي، فهل صلاتي صحيحة أم لا؟

الجواب:
لا، هذا غلط، هذا ما هو بسفر، السفر ما يعد سفرا يحتاج إلى الزاد والمزاد، وضبطه العلماء بيومين قاصدين مرحلتين يعني أربعة برود، أما الدرعية الآن والرياض شيء واحد الدرعية ما هي بسفر، الدرعية اتصلت بالرياض وصارت محلا واحدا، فالذي يقصر بين الدرعية والرياض غلط، عليه أن يعيد الصلاة أربعا ولا يقصر إلا في سفر يعد سفرا، يعني المسافة يعدها الناس سفرا، يحتاج صاحبها إلى الزاد والماء يحمله معه لأنه سفر، والغالب يكون سبعين كيلو ثمانين كيلو هذا هو الغالب.

فتاوى ذات صلة