حكم أخذ السلب في مكة والمدينة

حكم أخذ السلب في مكة والمدينة؟ أو في المدينة وحدها؟

في المدينة فقط. في مكة الجزاء، أما في المدينة فالسلب فقط.
س: إذا كان لا يستطيع أخذ السلب إلا بمقاومةٍ؟
ج: ما هو بلزوم، إن تيسر وإلا فما هو بلازم، لكن سعدًا أحبَّ أن يأخذه، قال: غنيمة، وإلا لو تركه فحقٌّ له إذا سمحه.
س: الأمر للاستحباب فله سلبه؟
ج: للإباحة والعقوبة، إباحة للآخذ، وعقوبة للجاني.
س: تُقاس عليه السيارة؟
ج: محل نظرٍ، الأقرب عدم القياس؛ لأنها أشد وأخطر.
 

فتاوى ذات صلة