حكم من أصيب بغيبوبة أثناء شهر رمضان

السؤال:
حدث علي حادث، ومر علي صيام رمضان وأنا في حالة غيبوية، فأرجو من فضيلتكم إعلامي ما حكم صيام رمضان علي، والصلاة في حالة الغيبوبة ؟

الجواب:
إذا كان عقلك قد زال قبل رمضان واستمر العقل زائلا حتى خرج رمضان ما عليك شيء، لا صلاة ولا صيام على شرط التكليف الآخر ..، إذا كنت في رمضان كله قد زال عقلك فلا صلاة ولا صيام، وإن صمت قضيت من باب الاحتياط، كما قاله بعض أهل العلم فحسن، ولكن لا يلزمك لا صلاة ولا صيام. 
أما إذا كانت الغيبوبة قليلة يوم يومين، هذا مثل النوم تقضي بعد الصحو، تقضي ما فاتك من صلاة وصوم إذا كانت الغيبوبة قصيرة، ثلاثة أيام فأقل، مثل ما قضى بعض الصحابة مثل عمار وغيره، أما إذا طال الأمر فهذا أشبه بالجنون فلا شيء عليك.

فتاوى ذات صلة