ما معنى "دعوى الجاهلية" في الحديث؟

دعوى الجاهلية؟

التَّعصُّب، هذه هي دعوى الجاهلية، التعصب للآباء والأجداد والقبيلة وأهل البلد والعادات، هذه دعوى الجاهلية، ما هو التعصب للكتاب والسنة، وإنما التعصب لقبيلته أو لأبيه أو لأمه أو لأهل بلده أو لآخرين من الناس.

س: بالنسبة للجماعة: في بعض البلدان الأخرى هناك جماعة متمسِّكون بالكتاب والسنة، فئة من الناس، هذه الجماعة مرات الشيطان استحوذ عليهم، ولهم أمير، وفي نفس الوقت يحصل انشقاق فيما بينهم؛ بدل أمير واحد يكون أميران أو ثلاثة، هل يُعتبر هذا من شقِّ العصا؟

ج: يُنصحون ويُوجَّهون إلى الخير حتى لا يشقوا العصا، وحتى يكونوا شيئًا واحدًا، فكل مَن وقع منه هذا يُنصح ويُوجَّه من إخوانه، ويُقال: الزم الجماعة وعالج الأمور، إذا كان بينكم شيءٌ مُشكِلٌ يُعالَج حتى يجتمع عليه الجميع.

س: الحديث يشملهم؟

ج: نعم إذا كان بينهم تعصُّب، أمَّا إذا كانوا متَّفقين في المعنى -ولو كان هؤلاء لحالهم وهؤلاء لحالهم، فهذا يُدَرِّس وهذا يُدَرِّس، وهذا يعمل وهذا يعمل، لكن يتعاونون وما بينهم شقّ عصا- فما يشملهم.

فتاوى ذات صلة