ما الأجر المترتب للذي خرج من بيته مُتطهِّرًا

ما حكم مَن خرج من بيته مُتطهِّرًا، كان له خطوة حسنة، وخطوة تمسح خطيئة، أو ما في معناه؟ ما رأيكم فيمَن يخرج غير مُتطهرٍ ويتطهر بالمسجد؟

الأفضل أن يتطهر في بيته، كما جاء في الحديث، فإذا خرج من بيته مُتطهِّرًا كتب الله له بكل خطوةٍ: يرفعه الله بها درجة، ويحطّ عنه بها خطيئة، ويكتب له بها حسنة، حتى يصل المسجد، ولا يزال في صلاةٍ ما انتظر الصَّلاة.

فتاوى ذات صلة