وجوب الإيمان بالقدر للمذنب مع التوبة

السؤال:

كثير من الناس لما يعمل المعصية ويقام عليه الحد ويدخل السجن، يقول: قضاء الله وقدره، الحمد لله، هذا الله كتبه علي؟

الجواب:

هذا كتبه الله وعليه التوبة مع ذلك، هو قضاء وقدر ولكن عليه التوبة، يحمد الله على ما قدر من كونه عوقب عليها وأقيم عليه الحد وكونه صبر على ما قضى الله ويرضى بقضاء الله، لكن عليه أن يبادر بالتوبة والندم والإقلاع وأن لا يعود، قدر الله لا يجعله يصر على المعصية ولا يعود إليها، ولكن قدر الله يعزي نفسه ويحمد الله على ما قضى وقدر وأنه أقيم عليه الحد، وأنه تاب إلى الله، وأنه رجع إلى الله ، ولا يجعل القدر حجة على المعصية.

فتاوى ذات صلة