استمرار الإنسان في قراءة ورده ليلاً ونهاراً

السؤال:

أقرأ القرآن وأحاول أن أختمه كل شهر، فهل أكمل ما وقفت عليه في النهار إذا أردت أن أقوم به في صلاة الوتر؟

الجواب:

لا، بل كلما وصلت إلى آخره كملت، في آخر النهار، أو في أول الليل، أو في أول النهار، متى وصلت إلى آخره كمل ثم ابدأ في الختمة الأخرى، فأنت تستمر في القراءة وفي حزبك ليلا ونهارا، ومتى انتهيت كمل، ثم ابتدئ من أول القرآن، ولا تقل أؤجل هذا إلى الليل لا، السنة أنك تكمل ثم تشرع.

فتاوى ذات صلة