حكم من يتوب من المعصية ثم يعود إليها

إذا تاب العبدُ من معصيةٍ ارتكبها، وبعد فترةٍ عاد إليها، ثم تاب، لكن أيضًا بعد التوبة بفترةٍ يعود إلى المعصية، فما حكم ذلك؟ وبماذا تنصحونه؟

الشيخ: إذا تاب من المعصية محا الله عنه المعصية، إذا تاب صادقًا مُحيت المعصية بالتوبة، فالتوبة تَجُبُّ ما قبلها، وإذا عاد إليها من جديدٍ صار الإثمُ من جديدٍ على المعصية الجديدة، وأما الأولى التي تاب منها توبةً صادقةً فقد مُحيت عنه، فكل توبةٍ تمحو ما قبلها، ويبقى عليه الجديد.
فعليه أن يُلاحظ التوبة، ويلزمها، ويجتهد في سلامته من الذنوب، وأما التوبة فتجُبُّ ما قبلها، فلا يؤخذ بالذنب الأول إذا تاب منه توبةً صادقةً.

فتاوى ذات صلة