سبب تخصيص في قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ ...)

السؤال: يسأل عن الآية الكريمة: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ [الجمعة:9] السؤال يقول: لماذا خص الله الجمعة في هذه الآية؟

الجواب: لعظم شأنها ولأنها تفوت ... يحضرها، تفوت، لا يصلي إلا ظهرًا بعد ذلك، فالواجب عليه أن يسارع إليها وأن لا يشتغل ببيع ولا غيره حتى يدركها لعظم شأنها ولأنها فرض الأسبوع ويجتمع لها المسلمون وفيها فضل عظيم، فينبغي للمؤمن أن يحافظ عليها وأن يحذر المعوقات. نعم. 

فتاوى ذات صلة