حكم الغش في الامتحانات المدرسية وكيفية إنكار ذلك

السؤال: من شقرة رسالة بعث بها مستمع رمز إلى اسمه بالحروف (ن. م. م) يقول: أنا طالب في إحدى المدارس، وأرى زملائي هدانا الله وإياهم يقومون بالغش في الاختبار، وحينئذ هل يلزمني إنكار هذا المنكر أو بماذا توجهونني علمًا بأني أخشى منهم؟

الجواب: لا يجوز الغش في الاختبار، هذا من الخيانة والواجب نصيحتهم، وتحذيرهم من هذا العمل؛ لأن المؤمن أخو المؤمن والمسلم أخو المسلم والله جل وعلا يقول: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ [الأنفال:27]، ويقول سبحانه: إِنََّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا [النساء:58]، ويقول في وصف المؤمنين: وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونََ [المؤمنون:8] ، وعليك أن تلاحظ ذلك حسب الطاقة مع المسئول؛ لأجل أداء الأمانة. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا وأحسن إليكم. 

فتاوى ذات صلة