حكم الاستنجاء قبل الوضوء

السؤال: يقول: هل يلزم الإنسان أن يستنجي كلما أراد أن يتوضأ؟

الجواب: لا لا يلزمه ذلك إنما يتوضأ في الوجه واليدين ومسح الرأس والأذنين وغسل الرجلين، إذا كان لم يخرج منه بول ولا غائط إنما هو الريح مثلاً أو مس الفرج، أو أكل لحم الإبل أو النوم، هذا ما فيه استنجاء إنما يتوضأ يسميه بعض الناس التمسح يعني: يغسل يديه كفيه ثلاث مرات ثم يتمضمض ويستنشق، ثم يغسل وجهه ثلاثاً، ثم يغسل يديه ثلاثاً مع المرفقين، ثم يمسح رأسه مع أذنيه مسحة واحدة ثم يغسل رجليه مع الكعبين ثلاثاً، هذا يقال له: الوضوء الشرعي، وإن غسل أقل من ذلك، غسل وجهه مرة ويديه مرة أو مرتين و غسل رجليه مرة أو مرتين لا بأس لكن السنة ثلاثاً الأفضل ثلاثاً ثلاثاً. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً. 

فتاوى ذات صلة