لتصفح نسخة الموقع السابقة اضغط هنا.

حكم التحلل من العمرة بأخذ شعرات معدودة من الرأس

السؤال: يقول ذهب أحد أصدقائي وعمل عمرة، فأفتاه أحد الناس بأنه يأخذ من شعره خمس شعرات فقط، ففعل ذلك وعاد إلى الجبيل مرة أخرى، وعلم أنه كان يجب عليه الأخذ من كل شعره، وهو الآن يريد أن يعرف ماذا عليه أن يفعل حتى تتم عمرته عليه أفيدونا، وهل عليه فدية أو لا، جزاكم الله خيرا؟ 

الجواب: هذا يجهله الكثير من الناس، هذا الحكم يقع فيه الكثير من الناس؛ لأن بعض أهل العلم: يرى أن بعض الشعر يكفي، والواجب أنه يأخذ من جميع الشعر هذا هو الأرجح يعمه بالتقصير، فهذا المشروع له في هذه الحال أن يقصر بنية حجه أو عمرته، ويكفيه ولا شيء عليه من أجل الجهل والخلاف بين العلماء في ذلك، فإذا أخذ من شعره بعدما علم كفى إن شاء الله، وإن لم يأخذ فلا حرج عليه لأنه انتهى الأمر بجهل منه وفي المسألة خلاف وشبهة لكن إذا أخذ احتياطاً هذا فهو حسن، إذا يعني: عمم رأسه بالتقصير بعدما نبئ في بلده، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً. 

فتاوى ذات صلة