معنى الناسخ والمنسوخ في نصوص الشرع

السؤال: السائل أشرف محمد يقول في هذا السؤال: سمعت من بعض إخواني يتحدثون عن الناسخ والمنسوخ في القرآن، فما هو الناسخ وما هو المنسوخ جزاكم الله خيرًا؟

الجواب: الناسخ الحكم الأخير، والمنسوخ الحكم الأول، فالمنسوخ من أمثلة ذلك: كان الناس يستقبلون بيت المقدس في الصلاة حتى هاجر النبي ﷺ ومضى عليه ستة عشر شهرًا أو سبعة عشر شهرًا ثم أنزل الله الناسخ، وهو قوله جل وعلا: قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ [البقرة:144]، فهذا هو الناسخ لما كانوا يفعلون من استقبال بيت المقدس، أنهم أمروا أن يستقبلوا الكعبة أينما كانوا. نعم.
المقدم: بارك الله فيكم.


 

فتاوى ذات صلة