ما الواجب على من تاب من ترك الصلاة؟

السؤال:
من سوريا الرقة السائل يوسف إبراهيم يقول: سماحة الشيخ! أسأل عن قضاء الصلاة في حال كون الإنسان لم يكن يصلي، وبلغ من العمر بعد سن البلوغ والتكاليف، وهداه الله إلى الصلاة؛ هل يجب عليه أن يقضي ما فاته من صلاة؟ أم أن حديث الرسول ﷺ: الإسلام يجب ما قبله يشمله؟

الجواب:
نعم، إذا كان الإنسان لا يصلي، ثم هداه الله؛ فالتوبة تجب ما قبلها، والإسلام يجب ما قبله، وهكذا المرأة إذا كانت لا تصلي، ثم هداها الله، ليس عليهما قضاء؛ التوبة تكفي، والحمد لله.
يقول ﷺ: الإسلام يجب ما قبله، والتوبة تجب ما قبلها فمن كان لا يصلي فالواجب عليه التوبة إلى الله، والرجوع إلى الله، والإنابة إليه، وليس عليه قضاء ما فات.. والحمد لله.
المقدم: أحسن الله إليكم، وبارك فيكم.
فتاوى ذات صلة